الثلاثاء، 27 نونبر، 2012

رسائل مقصودة




خبروه سلامي و اشتياقي

و اسالوه جودا

 كان بالأمس يحلو التلاقي

اسالوه هل اختار البعد طوعا

أم قسرا من عهد الزمان فك وثاقي

خبروه لم الهجر بات خلا

 و هل في الصمت استساغ اليوم فراقي

خبروه أن بحور الشعر

 ما عادت تعج بالعشاق

وأن الموج الهادئ

 بعثر غصبا جميع أوراقي

بلغوه أنني غيرت

 عناوين و مفاتيح أوطاني 

و نثرت على درب الإنتظار

 رماد احتراقي

أخبروه أن في القلب حطام عشق

تحرسه غربان و بقايا سواقي

و أن ليس كل الزهر تقبله

 بعد عطره حدائقي وأسواقي





هناك تعليقان (2):

  1. قد بات يحدونى إشتياق ..لآمس عطره يفوح وجدانى .
    ويزهر بستانا يأمل زهره ..تسلق قلبى وربى جدرانى .
    وينسينى لوعة الفراق رمزه ..وتلك محبة قلب ولهان .
    ويدور خلف السواقى مسيره ... شاديا بمغنى صمته وكمان .
    ويملآ الفيافى نبته ثمرا ...يجنى غرسها أكف حبيبتى وبنانى .
    ويتلامس الخلان قرب شقيقة ..ينال بها الرضا أنس حنان .
    ( عرفات )

    ردحذف
  2. غاب عني حرف كان بالأمس يلامسني
    و جاد الحبر شعرا بالشوق يذكرني
    و اليوم عاد طيري إلى حضني يسامرني
    و يمحي لوعة فراق باتت تؤرقني

    كتبت فأبدعت
    تحيتي

    ردحذف